الخميس 13 أغسطس 2020

إنفانتينو: اللاعبون هم قلب كرة القدم والجمهور روحها

قال رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” جياني إنفانتينو، إن المنظمة تسعى للدفاع عن كل المسابقات وجعلها قابلة للاستمرار رغم أزمة فيروس كورونا “كوفيد-19″، مؤكداً أن اللاعبين هم “قلب كرة القدم” والجماهير “روحها”.

وفي ختام القمة العالمية الافتراضية لكرة القدم في مدريد، رد إنفانتينو على أسئلة اللاعب البرازيلي السابق رونالدو نازاريو المنظم للقمة وتحدث عن الوضع الحالي و”صعوبة” توقف هذه الرياضة في كل الأنحاء.

وقال: “أثبت لنا ذلك كم نحن صغار وأننا بحاجة لحلول عالمية، ليس فقط كرة قدم لقلة في قليل من الدول، نعمل لرسم المستقبل بأفضل شكل ممكن حين تتم العودة للأحوال الطبيعية، لن نسعى لخوض معارك مع أشخاص كثيرين، سنتواصل ونستمع ونحفز، الجميع يسعون للدفاع عن كل بطولاتهم ونحن نسعى لنجعلها مستمرة”.

وشدد أيضاً على أهمية الحفاظ على صحة اللاعبين وحمايتهم ووصفهم بأنهم “قلب كرة القدم”، مشيراً إلى أنه من المؤسف رؤية الملاعب خاوية من الجماهير لأنهم “روح” هذه الرياضة.

وقال: “في الوقت الحالي نحن هنا لحماية الأبطال الحقيقيين، في هذه الفترة الخاصة، يجب إعطاء المزيد من الفرص” للاعبين الذين لا يلعبون في العادة.

وبسؤاله من قبل رونالدو عن الأجندة الدولية، أجاب أن “لا أحد سعيد وبسبب مسابقات مستقبلية مثل مونديال الأندية لفيفا الذي كان سينطلق في 2021، ولكن لن يتم بهذا الشكل بسبب تأجيل كوبا أمريكا وأمم أوروبا لهذا العام”.

وقال: “لا أعلم كيف سيكون حتى الآن، هناك لاعبون عليهم السفر كثيراً وهذا هو وقت الحديث عن هذا الأمر، ولكن يجب الاستماع للآراء أولاً، بشأن مونديال الأندية، لا أدري سبب الخوف من هذه المسابقة، قررنا استبدال كأس القارات بشيء شيق أكثر على أمل جمع أفضل الأندية خلال أسبوعين”.

دات صلةمقالات

الموالي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

wiqaytnawiqaytnawiqaytna