الأربعاء 3 مارس 2021

لوبيتيغي: يُهنئ بونو بعد تصديه لضربة جزاء حاسمة أمام ليغانيس

هنأ مدرب إشبيلية، جولين لوبيتيغي، حارسه الدولي المغربي ياسين بونو بعد اسهامه الكبير في فوز فريقه على مضيفه ديبورتيفو ألافيس بنتيجة 2-1، يوم أمس الثلاثاء في الجولة 19 من “الليغا”.
وحرم الحارس المغربي ياسين بونو، نادي ألافيس، من تسجيل هدف التعادل في وقت قاتل، بتصديه لركلة جزاء في الدقيقة 91، حيث اختار الحارس المغربي القفز في الاتجاه الصحيح ليبعد تسديدة خوسي لويس سامارتين، مهاجم ألافيس.
وقال جولين لوبيتيغي “هذه ليست المرة الأولى التي يفعل فيها ذلك”.

أشار، جولين لوبيتيغي، إلى أنه “يجب صيغة توافق” فيما يتعلق بلمسة اليد في منطقة الجزاء، في إشارة للهدف الملغى للفريق الأندلسي وركلة الجزاء المحتسبة ضده.

 اعتبر لوبيتيغي أنه في بعض اللحظات القصوى أثناء اللعب “من المستحيل أن تبقي الأيدي ملتصقة بالجسم”، وأشار إلى أن القائمين على اتخاذ قرار في هذا الصدد يجب أن يأخذ ذلك بعين الاعتبار، على الرغم من اعترافه بأن هذا “ليس بالأمر السهل”.

ومع ذلك، ناشد المدرب بأن يتم أخذ “النية” في الاعتبار.

وأبرز لوبتيغي أن فريقه تحصل على “ثلاث نقاط ثمينة للغاية ومستحقة أمام ألافيس الذي كان جيداً”.

يشار الى ان اللقاء شهد مواصلة الدولي المغربي الاخر يوسف النصيري تألقه بعد ان افتتح باب التسجيل مبكرا لإشبيلية في الدقيقة الثالثة،وهو التاسع له في “الليغا” هذا الموسم.

مقالات دات الصلة

الموالي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

16 + 3 =

أشطاري سبور

Welcome Back!

Login to your account below

Create New Account!

Fill the forms bellow to register

Retrieve your password

Please enter your username or email address to reset your password.

Add New Playlist